حساباتنا الإجتماعية

الإختراق عبر الهواء

أمن المعلومات

الإختراق عبر الهواء

ماذا لو اخبرتك ان اخطر شيء تفعله في هذه اللحظة قد يكون قراءة هذه المقالة ، لا تتعجب عزيزي القاريء فلا بد ان لديك سرا ما قد يكون مخزن على جهازك ،وانت بكونك متصلا على الانترنت فانت تخاطر بهذه المعلومات الخاصة التي قد تكون معلومات شخصية او مالية او غيرها.

هناك مقولة منتشرة بين مهندسي الشبكات وخبراء امن المعلومات وهي “لا يوجد نظام امن” فهناك دوما طريقة للاختراق ، للأسف الانترنت مليء بالفيروسات و Trojan horses و Phishing scams ، مليئ بالوصلات مجهولة المصدرة التي تخترقك بمجرد الضغط عليها ، مليئ بالثغرات الامنية في اغلب المواقع الالكترونية والهدف الوحيد لكل هذه الاشياء هو البحث عن معلوماتك وسرقتها واستغلالها ، فمهما كان مستوى حذرك وعدد مضادات الفيروسات على جهازك فانت لست امن تماما فهناك العديد من الفيروسات الجديدة التي تجوب الانترنت يوميا قبل ان تقوم مضادات الفيروسات بتحصينك ضدها.

الان قد تقول ان الحل الوحيد هو ان تقوم بعزل جهازك بالكامل عن الانترنت وعن اي شبكة يمكن استخدامها للوصول الى جهازك وبهذا حتى اذا كان هناك فيروسات فهي لن تتمكن من تسريب معلوماتك ، للأسف فان الامر ليس بتلك البساطة. ما قمت به الان هو جعل جهازك معزول او كما يسمى Air-gapped اي انه هناك فاصل من الهواء حرفيا بين جهازك وبين الانترنت . ولكنك في الحقيقة ورغم هذا فانت لست امن بالكامل ، فهناك طرق يمكن بها اختراقك حتى بدون الانترنت ، فقط بمجرد وجود جهاز اخر متصل بالانترنت بجانب جهازك المعزول ، فالمروحة التي تستخدم في تبريد الجهاز يمكنها القيام بتمرير معلومات.

في عام 2016 قام مجموعة من العلماء بتصميم فيروس بامكانه التحكم في سرعة المروحة وتغييرها وتثبيتها على سرعتبن فقط ، كل سرعة منهم تقوم باصدار موجات صوتية مختلفة عن الاخرى ، هذه الموجات لا يمكن ادراكها بالاذن ولكن يمكن لجهاز الكمبيوتر ادراكها وتحويلها للنظام الثنائي 0 . 1 وترجمتها الى معلومات وبيانات.

لم يتوقف الامر عند هذا الحد ، فقد قام نفس فريق الباحثين باستخدام مستشعر للحرارة بحيث عند زيادة الحرارة يقوم بتشغيل المروحة تلقائيا وبهذا تمكنوا من جعل الجهازين يقوموا بارسال بيانات لبعضهما بدون اي اتصال حقيقي.

هناك طريقة ثالثة طورها علماء احد المراكز البحثية باستخدام كارت الفيديو ، فقد اكتشفوا انه عند الكتابة على جهاز الكمبيوتر يقوم كارت الفيديو ببعض العمليات البسيطة لعرض الكلمات على الشاشة ،هذه العمليات الحسابية تقوم باصدار موجات راديو طفيفة يمكن التقاطها بأي جهاز بجانب جهازك في حدود 7 امتار وبالتالي يمكن معرفة كل حرف تقوم بكتابته على حاسوبك.

وفي عام 2013 قام مجموعة من العلماء في MIT تمكنوا من جعل الموبايل اذا كان موجودا على نفس الطاولة مع جهاز الحاسوب فان بامكانه تشغيل جهاز يسمى Accelerometer وهو جهاز يوجد بداخل الموبايل يمكنه الشعور بادق الاهتزازات حول الموبايل ، وعند الكتابة على الحاسوب يتم توليد مجموعة من الاهتزازات يقوم هذا الجهاز برسم خريطة لها ويقارنها بكل حرف في اللغة فيتمكن من تسجيل ما تقوم بكتابته فيما بعد.

بل انه حتى اذا كان الحاسوب جديد ولم يتصل بالانترنت على الاطلاق فهناك احتمالية ان يكون مفخخ ، فقد يكون هناك اجهزة ارسال واستقبال داخل الجهاز تقوم بارسال معلوماتك لجهة خارجية ويعرف هذا النوع من الاختراق بمصطلح هجوم سلسلة التوريدات حيث يتم تفخيخ الجهاز في احدى مراحل التصنيع والتوريد.

في النهاية فاننا اليوم في عصر انتهاء الخصوصية لاننا معرضون للاختراق طوال الوقت ، ولكن رغم انه لا يوجد هناك نظام امن الا اننا لا نزال بامكاننا تقليل نسبة الخطر عن طريق استخدام الانترنت بحذر واستخدام مضادات الفيروسات واتباع النصائح واجرائات الحماية من المختصين.

متابعة القراءة
عدد المشاهدات: 4
قد يعجبك أيضاً...
اضغط هنا وشاركنا رأيك

شاركنا رأيك!

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

المزيد من أمن المعلومات

صعود